الاعشاب الطبية وفوائدها المتنوعة

بدأ استعمال الأعشاب في العصور القديمة الأعشاب لتصنيع مغاير أشكال العقاقير ولعلاج الكثير من الأمراض المستعصية، وتلعب الأعشاب دوراً في الوقاية من العديد من الأمراض ومداواتها، وايضاًً استخدمت الأعشاب لإضافة نكهات مميّزة للطعام، ونجد هذه اللحظة العديد من المستحضرات التجميلية قد تمّت صناعتها باستعمال الأعشاب، كما أنّ هناك الكثير من الناس يثقون بقدرة الأعشاب الطبيّة على الشفاء بإذن الله، وسنتناول في ذلك النص طرفاً من بعض أشكال الأعشاب الطبية وأهمّيتها الصحية .

 البابونج 

يعالج الالتهابات الجلدية التي يصاب بها الفم والأظافر.

يستخدم بخار البابونج في الاستنشاق في حالات التهاب القصبة الهوائية والحنجرة.

يفيد في دواء الإفرازات المهبلية من خلال عمل دوش باستعمال منقوع أزهار البابونج.

يهدئ الأعصاب.

يعالج أوجاع الظهر والمفاصل وهذا من خلال وضع كمادات من منقوع البابونج على مقر الوجع.

يدخل في تصنيع مستحضرات التجميل.

يعالج حالات الإجهاد والشعور بالقلق.

  النعناع  

التخلص من قشرة فروة الدماغ.

يعالج الصداع.

يخلص من الديدان المتواجدة في المعدة والأمعاء.

يستخدم لحالات الإسهال.

مهدئ لعلاج القلاقِل الهضمية.

مدر جيد للبول.

إكساب الجسد الحيوية والنشاط.

فاتح للشهية نحو الأفراد الذين يتكبدون من ندرة في الوزن.

 الكراوية 

تعين في عملية الهضم للطعام.

مهدئ جيد للأطفال.

مدر للحليب للنساء في أيام الولادة الأولى.

تستعمل في تصنيع الفطائر والكيك.

 اليانسون  

يسعى دواء التهابات الكبد.

يعالج التهابات الحلق.

إزاحة البلغم من الحلق.

يعين في دواء انتفاخات المعدة.

تسهيل حالات الولادة.

يستعمل في أغراض الأكل وهذا من خلال إضافته للكيك والحلويات المغيرة.

  المرمية 

تعمل على تقوية العضلات.

تستخدم كمبيّض للأسنان.

تقوّي الذاكرة.

تخفّف من حالات التعرّق المفرط.

وقاية للجسم من الأمراض السرطانية.

مقلوب وعلاج لجميع أشكال البكتيريا.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *