مرض الدرن واعراضه وطرق العلاج منه

 مرض الدرن  

يعتبر مرض الدرن من الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي وتحدث نتيجة نوع من البكتيريا تسمي بكتيريا الميكروبكتيريوم. ويعتبر مرض الدرن من الأمراض المزمنة و الخطيرة التي تصيب الرئة وفي الكثير من الاحيان قد تؤدي إلى الوفاة. ويمكن أن ينتقل المرض من شخص لآخر عن طريق السعال. ولقد عرف المرض منذ القدم وتم وصف بالمرض المميت وتم اكتشاف البكتيريا المسببة للمرض عام 1882 بواسطة الدكتور روبرت كوخ الألماني الجنسيه.

نتيجة بحث الصور عن مرض الدرن

 عوامل انتشار مرض الدرن  

هناك بعض العوامل التي تساعد على انتشار مرض الدرن منها:

  • ضعف الجهاز المناعي وخاصة الذين كبار السن.
  • كثرة تناول الكحول
  • سوء التغذية
  • كثرة الزحام
  • انعدام التهوية و المساكن الغير صحية
  • الاختلاط التام بالأشخاص المصابين دون  الأخذ في الاعتبار الاحتياطات اللازمة لمنع  انتشار المرض.

 أعراض الإصابة بمرض الدرن 

  • التعرق الليلي و الرعشة التي تصيب الشخص
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم
  • فقدان الوزن وفقدان الشهية وضعف عام في الجسم
  • الشعور بالتعب والإرهاق عند بذل أي مجهود
  • السعال المستمر الذي يصحبه بلغم مخاطي ثم يتحول بعد ذلك الى صديد وبعد فترة يتحول الى سعال دموي
  • ظهور دماء في البول

 طرق علاج مرض الدرن  

ينصح بالبقاء تحت العلاج الطبية و الحجر الصحي لمنع انتشار المرض وانتقال بين الأشخاص وخلال هذه الفترة يقدم للمريض مجموعة من الأدوية من أجل التخلص من البلغم الموجود في الجهاز التنفسي ثم يبدأ الطبيب المعالج بخفض كميات الأدوية للمريض بعد شهرين لكن المريض يبقى تحت الرعايه الصحيه لفترة 4 اشهر ويبقي الشخص المصاب بالمرض تحت العين  حتى يتماثل للشفاء لمدة 6 أشهر كاملة، كما يجب أن ينتظر الشخص المصاب في تناول العلاج المرض مرة أخرى و حدوث انتكاسات

 كيفية الوقاية من المرض  

  • التهوية الجيدة للمنازل وأماكن العمل والتعرض أكبر فترة لأشعة الشمس
  • ممارسة الرياضة
  • الإقلاع عن التدخين والمشروبات القبلية
  • تغطية الأنف والفم عند العطس أو السعال
  • الاهتمام بالنظافة الشخصية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *